You dont have javascript enabled! Please enable it!

كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي؟، سؤال تطرحه كثير من الأمهات. آملين فى أن يجدوا حل لهذه المشكلة التى تواجههم عند التعامل مع أبنائهم. ولا يعرفون حل لها، إما أن يثورا على أبنائهم او يخضعوا لهم.

وفى كلتا الحالتين فهذه ليست الطريقة الصحيحة فى كيفية التعامل مع الطفل العنيد، هذا بالإضافة إلى ان هذه الامهات ستواجه أيضا تعليقات سلبية ومحبطة من الآخرين. حيث إنهم سيتهمونهم بالقسوة إذا تعاملوا بحزم مع الطفل. أو سيتهمونهم بالرخوة واللين والسلبية إذا تعاملوا معهم برفق وانصاعوا لعنادهم ونفذوا رغباتهم. ولذلك عزيزتى الأم سنحاول معك فى هذا المقال أن نرشدك إلى الطريقة الصحيحة فى كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي.

كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي

كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي
كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي

 

تعتقد بعض الأمهات ان مشكلة الطفل العنيد والعصبي، هى مشكلة خاصة بهم، سببها تقصيرهم فى أمر ما تجاه الطفل او فى تربية الطفل بشكل عام. ولكن هذا ليس صحيحا.

فالعناد هى سمة الأطفال منذ أن يكبروا عند سن السنتين، فهذا هو بداية الإدراك وكذلك العناد، لان عقل الطفل ينضج وكذلك تنمو قدراته. فهو يريد الاستقلالية وأن يثبت لنفسه وللاخرين أنه قادر على الاعتماد على نفسه والانفصال عن أمه.

سواء من خلال قراراته او من خلال تصرفاته وافعاله، فهو يريد ان يستقل بقراراته وافعاله. مثله كمثل مرحلة المراهقة التى يريد الشاب والفتاة ان يثبت فيها لنفسه وللاخرين انه اصبح شابا وتخطى مرحلة الطفولة. دربي طفلك على البوتي ترينينج فى أسبوع واحد بخطوات بسيطة وسهلة2022.

ما هو سبب عناد الطفل؟

كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي
كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي

 

لكى تعرفى كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي يجب عليكى أولا أن تعرفى أنه لا يقصد ان يضاقيك او يزعجك امام الآخرين. الامر فقط أنه يريد ان يستقل بقراراته، كما أنه يريد ان يعرف الآخرين ذلك.

وعندما لا تستجيبين لرغبته وطلبه فإنه يبدأ فى التمرد والعناد ومن ثم العصبية. كى يجبرك على تنفيذ طلباته واحترام رغبته.

كما يجب ان تعرفى ان العناد من علامات الذكاء و الشخصية القوية. هذا بالإضافة إلى انه دليل على النمو العقلى والادراكى للطفل. كما أن العناد صفة مصاحبة للنشاط وكثرة الحركة.

أفضل الطرق للتعامل مع الطفل العنيد والعصبي

كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي
كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي

 

عند بدء ظهور علامات العناد والعصبية على طفلك، يجب عليكى التعامل بحرص وعدم اخذ الامر بشكل شخصي. وسنقدم لك بعض النصائح التى قد تساعدك فى تخطى هذه المرحلة:-

  • كى لا تتحول حياتك مع طفلك لسلسلة من الخلافات والمشاجرات. فيجب ألا تتعاملى معه بعنف وصرامة؛ لانه فى هذه الحالة قد تخسري فيها حب وصداقة طفلك.
  • كذلك تجنبى ان تتعاملى معه بلطف وتنفيذ جميع رغباته، لانه سيتحول الى طفل مدلل زيادة عن الحد الى الابد، وعندما يكبر أكبر فلن تستطيعي ان تتعاملي معه مطلقا وتقوضي رغباته. لأنك عودتيه على التدليل وتنفيذ رغباته بشكل مطلق.
  • الحل انك بالفعل تبدا في ان تعطى لطفلك شخصيته واستقلاله. فأبدأ باستشارته وأخذ رأيه في كل أمر يخصه بدءا من اختيار ملابسه ألعابه. الحلوى التى يرغب فى شرائها. الأماكن التى يريد زيارتها حتى ولو لم يكن يعرف ايا منها. مجرد ان تسأليه وتنفذي رغبته فهذا سيكون مؤشر واضح له انك تدركي انه كبر وناضج .
  • الثناء على قراراته وتصرفاته؛ فهذا سيعطى إحساس للطفل بالثقة المتبادلة بينه وبين الام. وهذا سيقلل من عناده.
  • تخييره بين الأشياء هل تريد هذا ام ذلك. ترغب فى الذهاب الان ام بعد نصف ساعة. فهذا سيجعله يختار ويجنبك واياه العند والوصول الى العصبية الزائدة.

تصرفات خاطئة تجنبيها عند التعامل مع الطفل العنيد والعصبي

كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي
كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي
  • هناك بعض التصرفات التى تزيد من عناد الطفل وتجعله يستمر فى تصرفاته بشكل مبالغ فيه. كما أنها تهدم اى محاولة تقومى بها فى كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي
  • اولا يجب ألا تركزى على سلوكه العندى طوال الوقت، لا سيما امام الآخرين. فهذا سيزيد من عناده. ويعطيه انطباع ان الام والاب لا يروا فيه اى صفة ايجابية.
  • ثانيا يجب ألا تنعتيه دائما بالعندى او العصبي. فيترسخ ذلك فى ذهنه.
  • يجب عدم مقارنته مع الآخرين لا سيما اخوته وأقاربه. هذا مطيع انت عنيد. هذا يحب امه انت لا وهكذا. ويركز المجلس القومى للأمومة والطفولة فى كل توجيهاته للام على هذه النصيحة.
  • المشاكل الأسرية من اكثر الامور التى تزيد عناد الطفل . كى يحظى على اهتمام الوالدين.
  • التعنت امام الطفل بحجة تربيته.

تابع موقع شوف نيوز على أخبار جوجل العالمية
جميع الحقوق محفوظة لموقع شوف نيوز الاخباري © 2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: تنبيه: المحتوي محمي © في حالة نقل المحتوي يتم التبليغ تلقائيا !!